هل الدور الخارجي مجرد شماعة لعدم تأليف الحكومة اللبنانية؟

إعداد - سيمار خوري

2020.12.24 - 06:22
Facebook Share
طباعة

 بين الأخذ والرد بما يخص التوليفة الحكومية في لبنان، وبعد كل لقاءات الرئيسين سعد الحريري وميشال عون، يتم تعويم فكرة أن العقبة الأكبر في تشكيل الحكومة المنتظرة هي الضغوط الخارجية والابتزاز الغربي.

حول ذلك تقول مصادر ديبلوماسية، إنّ هناك تضخيماً للدور الخارجي لجهة تأليف الحكومة، مؤكّدةً أنّ الخلاف على الحصص، خصوصاً بين عون والحريري، هو الذي يؤخّر التأليف، فيما أنّ الخارج يريد حكومة في لبنان إنّما ضمن إطار المبادرة الفرنسية.

وتوضح هذه المصادر الديبلوماسية، أنّ الأميركيين مشغولون الآن بالوضع الداخلي وبالفترة الفاصلة بين انتهاء ولاية الرئيس دونالد ترامب وتسلّم الرئيس المنتخب جو بايدن الرئاسة، وبالتالي فإنّ الدور الأميركي في لبنان خلال هذه المرحلة سيكون بنحوٍ أساسي مسانداً للدور الفرنسي. 

فيما يقول مصدر مقرب من قوى 14 آذار أن العقد مختلطة ما بين الضغوط الخارجية وما بين تمسك الطرف الآخر بمطالبه أي الرئيس عون، وفق تعبيره.

ويضيف المصدر بالقول: الحقيقة هي أن بعبدا أبدت مرونة في اللقاء الأخير الذي جمع الرئيسين عون والحريري، لكن يبقى الموقف الغربي مؤثراً رغم ذلك.

من جهته يرد مصدر صحفي موالي لإحدى القوى السياسية في قوى 8 آذار بالقول: هناك تعجيز في الشروط الغربية من أجل ضخ المساعدات للبنان، إذ يستحيل تهميش قوة سياسية كبرى في لبنان لها حاضنة شعبية كبيرة ولها تمثيل كبير في المجلس النيابي،مضيفاً: إن ما تتم ممارسته حالياً ضد بيروت هو أسلوب الابتزاز الذي تتبعه المافيات وفق توصيفه، ويختم بالقول: إن باقي القوى السياسية في لبنان بما فيها المستقبل والقوات و الكتائب يعلمون يقيناً أنه لا يمكن تهميش أي قوة من التمثيل في الحكومة أو المجلس النيابي، فكيف إذا كانت قوة كبيرة.

وسط هذه التصريحات والآراء، خرجت مؤخراً نظرية جديدة لدى البعض، ومفادها أن السياسيين في لبنان يتذرعون بالضغوط الغربية ويجعلونها شماعة، لتغطي على عنادهم في التمسك بمطالبهم ضمن التشكيلة الحكومية، ماذا سيخسر هؤلاء إن جربوا حكومة اختصاصيين غير حزبية، بحيث لا تكون لها صلاحية التوقيع على اتفاقيات خارجية دون موافقة مجلس النواب، ما سيبدد مخاوف البعض من قبول مفاوضات الترسيم البحرية وفق الصيغة الإسرائيلية ، أو أية اتفاقيات أخرى تغير في المشهد السياسي اللبناني وتخل بموازين القوى والتمثيل فيه.

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 5 + 7