هل تحد منتجات الألبان كاملة الدسم من خطر صحي شائع؟

2020.05.20 - 10:34
Facebook Share
طباعة

 لسنوات، حث الخبراء الأشخاص البالغين على تجنب تناول الحليب كامل الدسم والجبن للبقاء في صحة جيدة.

ولكن الآن، يبدو أن هذه الأطعمة ليست لذيذة فحسب، بل جيدة أيضا.

وتكشف دراسة أن تناول منتجات الألبان كاملة الدسم مرتين يوميا، قد يقلل من خطر الإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي (MetS) - المصطلح الطبي لمرض السكري وارتفاع ضغط الدم والسمنة المرتبط بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب.

وحلل العلماء في جامعة McMaster بكندا دراسة أجريت على زهاء 140000 شخص من 21 دولة، أجريت على مدى 9 سنوات، واستخدموا استبيانات لتقييم نظامهم الغذائي على مدار عام. وكانت حصة اللبن أو كوب الزبادي 244 غراما، وشريحة الجبن 15 غراما، والزبدة 5 غرامات.

وفي مجلة BMJ ، كتب فريق البحث: "إن تناول كميات أكبر من منتجات الألبان كاملة الدسم (ولكن ليس قليلة الدسم) ارتبط بانخفاض الإصابة بـMetS". وهذا يزيد من الأدلة المتزايدة لصالح الأطعمة الكاملة الدسم غير المعدلة.

ويأمل معدو التقرير في أن تساعد النتائج في إثراء المبادرات الصحية العالمية، لمكافحة المشاكل الصحية الخطيرة.

وقال معد الدراسة بالاجي فافاداريني: "نذكر أن تناول منتجات الألبان، وخاصة منتجات الدهون الكاملة، مرتبط بانخفاض انتشار متلازمة التمثيل الغذائي ومكوناته الفردية في الأساس، وانخفاض خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم ومرض السكري أثناء المتابعة. وإذا تم تأكيد النتائج التي توصلنا إليها في تجارب كبيرة وطويلة المدى بما فيه الكفاية، فإن زيادة استهلاك منتجات الألبان قد تمثل نهجا مجديا ومنخفض التكلفة، للحد من متلازمة التمثيل الغذائي وارتفاع ضغط الدم والسكري وأحداث أمراض القلب والأوعية الدموية في جميع أنحاء العالم".

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 3 + 2