ممثلة لبنانية شهيرة: أنا ضد وصول جبران باسيل الى سدة الرئاسة

2024.03.04 - 09:39
Facebook Share
طباعة

 اعتبرت الممثلة رولا شامية أن من يريد أن يصبح رئيسا للجمهورية يجب أن يعني له الوطن وليس المناصب والكراسي".


 وأعربت رولا شامية، في حديثها خلال حلولها ضيفة في برنامج "المجهول"، عن حزنها على وضع البلد، مشددة على أن "رئيس الجمهورية هو الشخص الذي يحب بلده وشعبه ويحرص على مصالحه وأنا ضد وصول جبران باسيل الى سدة الرئاسة .


 وأوضحت أن "لم أرحل من لبنان لأنني أحبه وأختي موجودة في مصر وكان بامكاني الانتقال الى مصر والعمل هناك، وعندما حصل انفجار المرفأ فكرت بالموضوع ولكنني لا أستطيع".


 وخلال اجابتها على عدد من الأسئلة، قالت شامية ان: "الممثلة ماغي بو غصن تطورت الى الأجمل والأهم ، والممثلة نادين نجيم أشعر أنها تراجعت قليلا ولكن ليس بالأداء، والممثلة نادين الراسي برافو عليها لأنها عادت الى الساحة بقوة بعد الظروف الصعبة التي مرت بها، والممثلة باميلا الكيك ما فعلته وقدمته مؤخرا في مسلسلها كان رائعا وتقدمت كثيرا، وبالنسبة للممثلة سيرين عبد النور فقد تراجعت بسبب عدم خوضها في أعمال جديدة ولكنها حبيبة قلبي وأحبها كثيرا".


 وعن علاقاتها ورأيها بزملائها في التمثيل الكوميدي، قالت رولا شامية: "انتهي التواصل بيني وبين فادي رعيدي منذ أيام أس أل شي ونعيم حلاوة "دماتي وحبيب قلبي" وعباس شاهين عشرة عمر وماريو باسيل أيضا وأحبهم جميعا ونحن الناس لا يمكن أن ينسوننا".


 وأضافت: "علاقتي بعادل كرم جيدة ولا نلتقي كالسابق ولكن علاقتنا جيدة".


 وقالت رولا خلال حديثها عن حياتها الشخصية: "كنت أحب أن يكون لدي عائلة وأطفال وأن أعيش حياة طبيعية كالجميع ولكن السنوات مرت بسرعة وانهمكت في عملي وأعتبر أن هذه ارادة الله وأولاد شقيقتي أعتبرهم كأطفالي وأحبهم كثيرا".


وأضافت: "ليس لدي مشكلة في التبني ولكنني أرفض التبني بغياب شخص من الأهل، يجب أن يكون للطفل أما وأبا".


 وأكدت رولا شامية أن "لا يوجد أحد في حياتي اليوم وأنا جاهزة لخوض علاقة جديدة والعمر مجرد رقم وعمري 47 سنة".

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 9 + 2