مجددا.. "تحـ ـرير الشام" تصعد من هجماتها ضد الجيش السوري

اعداد سامر الخطيب

2023.03.19 - 11:08
Facebook Share
طباعة

 دارت اشتباكات عنيفة بين الجيش السوري من جهة، وعناصر القوات الخاصة بـ “لواء أبو بكر الصديق” التابع لهيئة تحـ ـرير الشاـ ـم الارهابية من جهة أخرى، يوم الخميس الماضي، إثر عملية تسلل للأخيرة على مواقع للجيش السوري على محور قرية الفطاطرة بريف إدلب الجنوبي.
على صعيد متصل، قصفت قوات الجيش السوري بعشرات قذائف المدفعية الثقيلة مواقع للهيئة وفصائلها حول 9 قرى بريفي إدلب وحماة، خلال ساعات المساء، وهي كل من الفطيرة والحلوبة وفليفل وسفوهن بجبل الزاوية بريف إدلب، والعنكاوي والسرمانية والقاهرة والقرقور وخربة الناقوس بسهل الغاب شمال غرب حماة.
وكشفت تقارير صحفية عن مقتل 5 عناصر من الجيش السوري وإصابة 6 آخرين بجراح متفاوتة، على خلفية العملية الارهابية التي نفذتها قوات “لواء أبو بكر الصديق” التابع لهيئة تحـ ـرير الشـ ـام”.
في سياق متصل نفذت القوات الخاصة لـ “لواء عثمان بن عفان” التابع لهيئة “تحـ ـرير الـ ـشام” الارهابي ، أيضا عملية تسلل على محور نحشبا بريف اللاذقية الشمالي، ضمن منطقة “بوتين- أردوغان”، يوم الجمعة حيث درات اشتباكات عنيفة بين عناصر “هيئة تحـ ـرير الـ ـشام” من جهة، و الجيش السوري من جهة أخرى، مما أسفر عن مقتل عنصرين من الجيش السوري، كما أصيب عنصر من القوات الخاصة لـ “لواء عثمان بن عفان، التابع لـ”هيئة تحـ ـرير الشـ ـام” الارهابية.
وبذلك، يرتفع تعداد العسكريين والمدنيين الذين قتلوا باستهدافات برية ضمن منطقة “بوتين-أردوغان” منذ مطلع العام 2023، إلى 112، وذلك خلال 53 عملية تنوعت ما بين هجمات وعمليات قنص واشتباكات واستهدافات، كما أصيب بالعمليات آنفة الذكر أكثر من 60 من العسكريين و12 من المدنيين بينهم أطفال وسيدتين بجراح متفاوتة.

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 7 + 4