هل يكون "ماستودون" بديلا لـ"تويتر"؟

2022.11.09 - 01:35
Facebook Share
طباعة

في وقت يشهد موقع "تويتر" ما يشبه هجرة جماعية لمستخدميه النشطين، بعد استحواذ رجل الأعمال الملياردير الأميركي إيلون ماسك عليه بقيمة 44 مليار دولار، رصد خبراء توجه مغردين صوب شبكة اجتماعية ألمانية منافسة اسمها "ماستودون".

وظهرت منصة "ماستودون" بشكل متزايد كبديل لـ"تويتر" خلال الأسابيع الأخيرة، متجاوزة اليوم مليون مستخدم نشط شهريا.

واجتذبت "ماستودون"، ومقرها ألمانيا، ما يقرب من نصف مليون مستخدم إضافي منذ 27 تشرين الاول الماضي، أي اليوم الذي أعلن فيه إيلون ماسك رسميا استحواذه على "تويتر"، حيث تضاعف مسار النمو من 60-80 تسجيل مستخدم جديد في الساعة قبل 27 أكتوبر إلى آلاف التسجيلات في الساعة الآن، وفق ما أعلن الرئيس التنفيذي لمؤسسة "ماستودون"، يوجين روشكو.

يقدم "ماستودون" تجربة شبيهة بـ"تويتر"، مع ميزات مثل علامات التصنيف والردود ووضع إشارة مرجعية وما يشبه إعادة التغريد، وبمجرد التسجيل واختيار خادم عبر الويب أو الهاتف الذكي يمكن لمستخدمي "ماستودون" تبادل المنشورات والروابط مع الآخرين على الخادم الخاص بهم، وكذلك المستخدمين على خوادم أخرى عبر الشبكة.

ويمكن لكل خادم أن يختار تقييد أنواع المحتوى غير المرغوب فيه أو تصفيته مثل المضايقات والعنف غير المبرر، بينما يمكن للمستخدمين على أي خادم حظر الآخرين وإبلاغ المسؤولين عنهم، حسب ما أفاد موقع "تك كرانش" التقني.


المصدر: سكاي نيوز 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 9 + 8