بعد اعتقال قنصلها.. اليابان تحتج وتطالب بالاعتذار

2022.09.27 - 01:10
Facebook Share
طباعة

استدعت وزارة الخارجية اليابانية السفير الروسي في طوكيو ميخائيل غالوزين، وقدمت له احتجاجاً على توقبف القنصل الياباني في مدينة فلاديفوستوك في 26 أيلول.

 

وقال وزير الخارجية الياباني يوشيماسا هاياشي اليوم الثلاثاء: "تنتهك تصرفات الجانب الروسي اتفاقية فيينا، وتعتبر عملا غير مقبول على الإطلاق. وكرد على ذلك، استدعى نائب وزير الخارجية الياباني تاكيو موري، اليوم السفير الروسي لدى اليابان إلى مبنى الخارجية، حيث أعرب له عن احتجاج شديد وطالب باعتذار رسمي من الجانب الروسي". وتابع: "أحث الجانب الروسي على أن يأخذ على محمل الجد احتجاج واقتراح الجانب الياباني".

 

وزعم الوزير هاياشي بأن القنصل الياباني في مدينة فلاديفوستوك موتوكي تاتسونوري،"لم يرتكب أعمالا غير مشروعة".


كما انتقد الوزير ملابسات توقيف الدبلوماسي، والتي تم خلالها على حد تعبيره "اتخاذ إجراءات قسرية".

وأضاف وزير الخارجية الياباني، أنه تم بالفعل إطلاق سراح القنصل بعد توقيفه.


يشار إلى أن جهاز الأمن الفيدرالي الروسي، أعلن أمس أنه تم توقيف القنصل الياباني في مدينة فلاديفوستوك، لحظة تسلمه معلومات "حساسة"، تتعلق بتعاون روسيا مع إحدى دول منطقة آسيا والمحيط الهادئ، وكذلك حول تأثير سياسة العقوبات الغربية على الوضع الاقتصادي في إقليم بريمورسكي الروسي.

 

المصدر: روسيا اليوم 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 3 + 2