تيري فوكس الشاب الذي خطّ أثراً عالمياً بقدم واحدة

2022.09.24 - 09:00
Facebook Share
طباعة

من بين قصص النجاح نجد قصة اصرار لا تعرف اليأس قصة شاب يبلغ من العمر 19 عام فقط اصيبه بسرطان في ساقه وفقد ساقه ولكن لم يياس بل استخدم ساق معدنية من اجل جمع تبرعات من جميع المدن لانشاء مركز للسرطان حتى يتم التوصل الى علاج للمصابين بالسرطان دون بتر اعضائهم التي اعطاها الله لهم .. هذا الشاب هو تيري فوكس في عام 1958 ولد تيري فوكس .. وبالرغم من اصابته بالسرطان وبتر ساقه الا انه كان من اشجع الشباب في مواجهة المرض حيث انه استطاع ان يستكمل كورس علاج استمر 16 شهر كان علاج كيماوي من اصعب انواع الكيماويات المضادة للسرطان .. استطاع ان يواصل الجري لمدة 143 يوم قطع فيهم مسافة  3339 ميل مايعادل 5373 كيلومتر جمع فيهم تبرعات تبلغ بحوالي 1.7 مليون دولار ولكن لم يستكمل وعاد الى كندا بس مهاجمة السرطان له وتوفى بتاريخ 28 يونيو 1981 مات تيري فوكس وتم اذاعة دفنته على الهواء مباشرة كنوع من التكريم له ولقد تم تشيد تمثال برونزي له من اجل تخليد ذكراه .

من هو تيري فوكس

في عام 1958 ولد تيري فوكس هو شاب غير مشهور برغم من انه قام باعظم عمل انساني في العالم .. مسقط رأس تيري فوكس كندا  … في عام 1976 حدث مع تيري حادث سير ولم يصاب سوى بخدوش بسيطة في ساقة الايمن ولكن ظل يشعر بالم شديد بها فقرر ان يذهب الى المستشفى من اجل اجراء الكشف على ساقة فاكتشف تيري بانه مصاب في ساقة بسرطان العظام وكان لا يوجد اي علاج سوى بتر الساق باكملها قبل انتشار المرض في باقي الجسموكان عليه تركيب ساق اصطناعي يمكنه من السير ولم يكن امام تيري حل سوى الموافقه على هذا البتر وبالفعل تم بتر ساقه و بفضل الله سبحانه وتعالى اولا ثم بفضل الكيماويات المقاومة للسرطان استطاع ان يرتفع نسبة حياة تيري من 15 % فقط الى 50 %  ولكن ماكان يشغل تفكير تيري لماذا البتر هو الحل وكم من شخص مثله سوف يتم بتر احد اعضاءه وكان يسال نفسه دائما اين العلاج الطبي ولماذا يوجد تقصير في ابحاث السرطان

تيري و مرض السرطان

كان تيري من اشجع الشباب في مواجهة المرض حيث انه استطاع ان يستكمل كورس علاج استمر 16 شهر كان علاج كيماوي من اصعب انواع الكيماويات المضادة للسرطان .. وكان دائما تيري يلاحظ اصدقائه المصابين بالسرطان ويحاول ان يرفع من روحهم المعنوية .. كان مرض السرطان مرض نادر في ذلك الوقت وكان العلاج منه امر صعب فكانوا يلجئون عادتا الى البتر فذلك دفع تيري ان يتسائل لماذا لا يوجد اهتمام علمي بمرض السرطان …  اخذ تيري يتدرب على استخدام الساق الحديد الجديد وكان يؤلمه دائما حتى ان استطاع ان يكون قادر على الحركة باستخدام الساق المعدني .

نشاط تيري لمواجهة السرطان

قرر تيري بعد ان استطاع التحرك بالساق المعدني ان يكون كل تحركاته في دعم مرض السرطان وجمع التبرعات من اجل اقامة الابحاث التي تساعد المرضى المصابين بالسرطان على العلاج دون بتر سيقانهم .. اراسل تيري طلب دعم الى الجمعية الكندية  المختصة بمرض السرطان .. وقرر ان يجمع تبرعات من جميع الاماكن وحدد اميال يقوم بجري بها يوميا من اجل جمع هذه التبرعات وبدأ تيري طريقة من المحيط الاطلنطي وبالرغم من صعوبة المناخ التي واجهته وسقوك الامتار الا انه قرر ان يجري يوميا 12 ميل … وكان يخرج العديد من اهل المدن والقري من اجل تشجيعه واعطاء الدعم المادي له … وبشجاعة تيري واستمراره في الجري لمدة 143 يوم قطع فيهم مسافة  3339 ميل مايعادل 5373 كيلومتر .

نهاية تيري : بعد سير تيري  143 يوم قطع فيهم مسافة  3339 ميل مايعادل 5373 كيلومتر .. اصابه مرض شديد نقل الى المستشفى اكتشف ان السرطان قد هاجم رئتيه .. وكان في ذلك الوقت استطاع تيري ان يجمع تبرعات بحوالي 1.7 مليون دولار ولكن لم يستكمل وعاد الى كندا مرة اخرى ولكن واصلت التبرعات تاتي الى بيت تيري تعاطفا معه حتى وصلت الى  10.5 مليون دولار كندي ثم ارسل تيري جميع التبرعات الى الحمعيات المختصة من اجل بناء مركز لأبحاث سرطان وبالطبع اطلق عليه اسم  تيري  والمدهش ان التبرعات لم تتوقف بل اخذت تنهال على تيري برغم مرضه حتى اقتربت الى 23 مليون دولار .

وفاة تيري  : بتاريخ 28 يونيو 1981 مات تيري فوكس وتم اذاعة دفنته على الهواء مباشرة كنوع من التكريم له ولقد تم تشيد تمثال برونزي له من اجل تخليد ذكراه

 

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 6 + 4