الروس يتهمون الأميركيين بتسهيل هجوم التكفيريين في الحسكة

كتب أمجد أميرالاي

2022.01.21 - 10:06
Facebook Share
طباعة

أكدت مصادر سوريّة تعمل لصالح الروس في محافظة الحسكة  أن ما جرى اليوم بدأ في سجن غويران في الحسكة وهو عبارة عن استعصاء نفذه عناصر داعش داخل السجن وكان هناك تنسيق مع خلايا نائمة متواجدة في حي الزهور وهو حي قريب من السجن، وفي وقت ليس ببعيد عن استعصاء المساجين جرى  تنفيذ هجوم على السجن من الخارج عبر تفجير سيارتين مفخختين في حين أن مليشيات "قسد" لم تتعامل بشكل فعال مع الهجوم على السجن اذ كانت قيادتها قاصرة وعناصرها مترهلين ما اتاح نجاحا سهلا لمخطط الدواعش. 

وتضيف المصادر أن تدخل الأمريكيين الجوي تأخر حيث اتيح لعناصر داعش بالانتشار في حي غويران وحي الزهور.


المصدر يؤكد بان الضباط الروس يرون بأن العملية مشبوهة وربما  تمت بترتيب استخباري  أمريكي  لخلق حالة توتر أمني في الحسكة و للتأثير على المفاوضات التي يديرها الجانب الروسي بين القيادة السورية ومليشيات قسد.


وأكد المصدر أن الوضع الأمني في مناطق الاشتباك سيستقر خلال الساعات القادمة.


وختم قائلا" أن الجانب الروسي طلب من محافظ الحسكة والجيش السوري عدم التدخل".

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 10 + 1