نصار لـ"آسيا": حكومة حسان دياب قد تتحول الى حكومة انتخابات

يوسف الصايغ بيروت

2021.06.11 - 10:38
Facebook Share
طباعة

 

 
لفت عضو تكتل الجمهورية القوية النائب أنيس نصار في تصريح خاص لوكالة أنباء آسيا الى "أننا وصلنا الى جهنم كما وعدنا البعض، لكننا لم نبلغ القعر بعد، حيث لا زلنا نحصل على رغيف الخبز ويمكن ان تحصل على حبة دواء بعد ان تجول على عدد من الصيدليات
واعتبر انه لا يزال هناك بصيص أمل لكن ليس من خلال تشكيل الحكومة لأن الحكومة التي يسعون اليها ستكون على غرار حكومة حسان دياب وبالتالي لن تنفع بشيء وعلى منطق المحاصصة ورأينا انجازات الحكومة الحالية حيث زادوا فشلا على فشل
لا مجال للحل الا من خلال تنفيذ الاصلاحات التي طلبها صندوق النقد الدولي والتي نصت عليها المبادرة الفرنسية والتي صارت بنودها معروفة للجميع، وهذه الاصلاحات تحتاج الى حكومة صادقة، وبينما نرى الشعب الى اي مرحلة من الازمة وصل اليها، نجد الفرقاء لا زالوا يتصارعون على الحصص في الحكومة، ويلفت الى ان من يزعم انه يريد تحقيق المناصفة هو في الحقيقة يريد المناصفة بين المسلمين و"التيار العوني".
وحول اعتبار امين عام حزب الله ان الدعوة للانتخابات المبكرة ليست في اوانها يشير نصار الى انه من حقهم ان يطرحوا ما لديهم من افكار، كما يحق للاخرين ان يعلنوا موقفهم من هذا الطرح، مشيرا الى ان هناك الكثير من الاحزاب التي تريد ان تؤجل الانتخابات بذريعة ان الوضع لا يحتمل، لكن يبدو انها ستجرى في ايام 2022 وبضغط من الخارج".
وحول الربط بين الخلاف على الحكومة ومعركة رئاسة الجمهورية العام المقبل، يرى نصار ان معركة الرئاسة فتحت منذ تشرين 2016 اي بعد يوم واحد من انتخاب العماد عون، ويلفت الى ان اصرار فريق رئيس الجمهورية للحصول على الثلث المعطل، اضافة الى حقيبتي الداخلية والعدل هو من اجل الامساك بزمام الامور في الفترة المقبلة وتكون السلطة بيدهم بحال حصلت الانتخابات الرئاسية".
ويعتبر عضو تكتل الجمهورية القوية أن الموضوع بات أخلاقي وليس سياسي كي لا نقول اكثر من ذلك بظل ما نراه من اذلال للمواطنين امام الصيدليات ومحطات البنزين، ولا يستبعد نصار ان تتحول حكومة حسان دياب الى حكومة انتخابات في حال بقاء الافرقاء على نفس المواقف، مع الاشارة الى ان حكومة حسان دياب هي حكومة اللون الواحد، وربما يريدون الابقاء على الحكومة الحالية لغاية في نفس يعقوب، وإذ يسأل نصار "أين أصبحت شعارات استرداد المال المنهوب، ومحاسبة الفاسدين، يختم قائلاً "لقد جاع شعب لبنان العظيم".
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 3 + 10