مع الأستاذ توفيق شومانأرشيف القسم

فلسفة  مسؤول لبناني فلسفة مسؤول لبناني
 منذ حين ، راح أهل السياسة في لبنان ، يمهدون لتحميل الناس مسؤولية الإنهيار المالي والإقتصادي ، فالناس مسؤولون عن سوء الأحوال ، لأنهم أسرفوا وأترفوا وبذروا ، فأوقعوا  البلاد في شر زمنها وأزما ... المزيد

2020.01.20 10:11

السلطة الطاهرة والشعب الملعون 2020-01-14

السلطة الطاهرة والشعب الملعون
 السؤال الذي يطرحه أغلب اللبنانيين : ماذا يدور في أدمغة أهل السياسة حين يرون الناس مذلولة أمام المصارف وخائفة من جوع محدق ومهجوسة بأدوية باتت قاب قوسين أو أدنى من الفقدان والعدم؟. يسأل اللبنانيون ولا يحصلون على إجابة أو على نصفها أو ربعها ، ويضيفون إلى أسئلة القلق والإضطراب : أي جنس من مخلوقات الله ينتمي إليه أهل السياسة في لبنان؟. في التاريخ القديم ، مشاهد من كلمات ومنحوتات ، تُظهر ... المزيد

انسحاب من العراق ...او انسحاب في العراق ؟ 2020-01-06

انسحاب من العراق ...او انسحاب في العراق ؟
من النادر أن تلجأ دولة ما إلى اغتيال قياديي الصف الأول في دولة ما ، وجرت العادة أن " الخطوط الحمراء "  هي التي تشكل دروع الوقاية والحماية للشخصيات السياسية والعسكرية الكبرى ، وتلك من قواعد  عوالم السياسة والأمن. صحيح ، أنه في لوائح القرن العشرين الماضي  رؤساء وقادة قتلهم أفراد أو مجموعات منظمة ، مثلما جرى مع الرئيس الأميركي جون كنيدي (1963)، أو الملك السعودي فيصل بن عبد ا ... المزيد

" دولة المصارف " ... أو الدولة العميقة 2019-12-30

" دولة المصارف " ... أو الدولة العميقة
 تفرض المصارف اللبنانية ما يحلو لها من قرارات وما يفيدها من اجراءات وأفعال وأعمال . أهل السياسة أو بعض منهم ، يقولون إن أفاعيل المصارف جائرة ، ولكن أهل السياسة أنفسهم يجارون أفاعيل المصارف وأفعالها ، ويوفرون لها الأمن والأمان والحماية والوقاية . لا قرار من الحكومة اللبنانية بتقييد سحوبات المودعين ، ولا غطاء نيابيا لهذه القيود ، ومع ذلك ، تفرض المصارف ما تشاء وتقرر ما تريد ، وجل ما تفعله الد ... المزيد

الي سامر الصيداوي وحسان دياب 2019-12-22

الي سامر الصيداوي وحسان دياب
  خطفت " ليلة سامرالصيداوي " الأضواء عن حدث الإستشارات النيابية وتشكيل الحكومة المفترضة ، فالكلام المعتوه الصادر من شخص معتوه ، كاد يُشعل لبنان ببئس المصير ولظى النار وسعيرها. وخطفت ليلة زيارات الرئيس المكلف بتشكيل الحكومة ، حسان دياب ،  إلى رؤساء الحكومات السابقين ، وهج التكليف ، فتمسمر الناس على الطرقات او على شاشات التلفزة ، الأولون  ينتظرون فتحا ميمونا لأمن الطرقات ، ... المزيد

لا حل قبل سنوات 2019-12-12

لا حل قبل سنوات
  إجراء وحيد وفريد اتخذته السلطة اللبنانية منذ السابع عشرمن تشرين الأول الماضي : حماية المصارف وحراسة كل فرع مصرفي بعنصرين من قوى الأمن الداخلي . طبقة السلطة وقواها السياسية ، لم تمتلك تصورا او رؤية لإخراج لبنان من انهيار مالي واقتصادي محتوم كان ظاهرا وجليا قبل الحرك الشعبي ، فقد كان لأهل السلطة ثلاثة رهانات للحد من الإنهيار : رهان على مؤتمر " سيدر " الفرنسي ورهان على قطاع الغاز ... المزيد

لبنان الإشتراكي 2019-11-30

لبنان الإشتراكي
 نأى لبنان بنفسه ، تقليديا ، عن السياسات اليسارية والإقتصاد الموجه منذ استقلاله في العام 1943 إلى أن ابتلعته الحرب في العام 1975. لا داعي لإعادة استحضار سنوات الإزدهار اللبناني ، اقتصادا وفنا وأدبا وفكرا وإعلاما وحيوية مختلفة الإتجاهات والمشارب ، لم تناظرها سوى الشقيقة مصر في النصف الأول من القرن العشرين الفائت ، فمصر استاذة جميع العرب ، وحين انتكست تركوها ، وحين تركوها انتكسوا ولم تقم لهم ق ... المزيد

شارعان ... بانتظار الحوار 2019-11-25

 شارعان  ... بانتظار الحوار
  لم تقتنع مكونات السلطة اللبنانية حتى الآن ، بأن متغيرا نوعيا طرأ على المشهد السياسي اللبناني ، وما عاد بالإمكان العودة إلى ما قبل السابع عشر من تشرين الأول 2019. ولم تقتنع مكونات الحراك الشعبي حتى اللحظة ، بأن الأحزاب اللبنانية الكبرى تُكمل المشهد الآخر من الواقع السياسي والإجتماعي ، فمن الإثم الخطير الظن بأن الحراك انقلاب على هذه الأحزاب  واعتبارها من مخلفات الماضي أو أوراقا تتساقطه ... المزيد

محمد الصفدي أو غيره ... ما الفرق؟ 2019-11-18

محمد الصفدي أو غيره ... ما الفرق؟
 كان ثمة تسوية سياسية ، انعقدت روابطها بين الرئيسين سليمان فرنجية وصائب سلام في العام 1970 ، قبيل و بعيد إسقاط المرشح الشهابي الياس سركيس في الإنتخابات الرئاسية التي جرت في العام المذكور آنفا . تلك التسوية قيل فيها ما قيل بالتسوية النظيرة بين الرئيسين ميشال عون وسعد الحريري ، يبقى الثاني رئيسا للحكومة ما فتىء الأول رئيسا للجمهورية . ومثلما عاد صائب سلام بعد سنتين من التسوية ـ الصفقة إلى رئ ... المزيد

نعم .. سقط النظام 2019-11-11

نعم .. سقط النظام
 قبل الحراك الشعبي في السابع عشر من الشهر الفائت ، أجمع المسؤولون اللبنانيون على أن الدولة اللبنانية ذاهبة نحو الإنهيار . لم يصدف ، أن مسؤولا لبنانيا ناقض أو عارض مسؤولا آخر وأطل برأسه وأخرج لسانه وقال : إن لبنان لن يهوي إلى القاع ولن ينهارعلى الأرض.    ما الفرق بين الإنهيار والسقوط ؟ ما الفرق بين القاع والأرض؟ لا فرق ... إلا إذا كان أهل السلطة في لبنان لا يدركون ولا يعرفون ... المزيد

رجال من بلادي ... 2019-11-03

رجال من بلادي ...
 " شرشحت " الطبقة السياسية اللبنانية نفسها و " شرشحت " لبنان. لم يبق حزب مشارك في السلطة لم يتهم حزبا مشاركا في السلطة بالفساد والإفساد وتلويث أخلاق العباد. الحملات الإعلامية والسياسية البذيئة والمقززة التي تبادلتها أحزاب السلطة قبل الحراك الشعبي في السابع عشر من تشرين الأول الفائت ، جعلت السياسيين اللبنانيين أضحوكة لدى الجمهور والعامة ، ولو قيض لبحث حسابي أن يتتبع منت ... المزيد

لبنان بانتظار عقل الرحمن... 2019-10-28

لبنان بانتظار عقل الرحمن...
 قبل العام الفائت ، كنتُ أنبذ الكتابة والتحليل عن الموضوعات والأحداث اللبنانية ، و كان جل انصرافي بإتجاه دول الإقليم وما بعده ، وإذ أنهيتُ في السنة المنصرفة مراجعة ما لا يقل عن ثمانين كتابا حول أسباب ومسببات الحرب المشؤومة في العام 1975، أغلقتُ الصفحة الأخيرة من الكتاب الأخير على قناعة مؤداها أن لبنان يحث الخطى على انقسام أهلي ـ اجتماعي يستعيد معه مشاهد عشية الحرب ، بحيث يبدو فيه انقسام الع ... المزيد

المتظاهرون المندسون ... 2019-10-18

المتظاهرون المندسون ...
 منذ عقد على الأقل ، واللبنانيون يصرخون ويتظاهرون ويتوسلون إصلاحا وحتى نصف إصلاح أو ربعه أو فتافيت منه . لا الأحزاب كان لها عيون ترى ولا السياسيون كان لهم آذان تسمع. كأن أهل السلطة والحكم في لبنان من مخلوقات غريبة وعجيبة لا عيون لهم ولا آذان . لأهل السلطة في لبنان لسان يسب ، ولسان يشتم ، و لسان يتهم ، ولسان يصف كل من يتظاهر جوعا بأنه مندس ومتآمر . ولأهل السياسة لسان على شاشات التل ... المزيد

مئوية لبنان الكبير : أين المسلمون ؟ 2019-10-14

مئوية لبنان الكبير : أين المسلمون ؟
 ليس التاريخ العميق للدول العربية الحديثة أكثرعراقة من التاريخ العميق للبنان ، وليس لبنان الحديث أكثر اصطناعا من الدول العربية الحديثة . ما عدا مصر، الدولة والجغرافيا شبه المكتملة منذ آلاف السنوات ، والهوية والذاتية المصرية شبه الخاصة ، ما ينطبق على لبنان ، ينطبق على الأقطار العربية الأخرى ، من حيث حداثة الوجود وحداثة الحدود وحداثة الوطنية والهوية وحداثة كل المتعلقات بمفاهيم السياسة الح ... المزيد

أين الموارنة ؟ 2019-10-07

أين الموارنة ؟
 لا سر مستورا  ولا مكتوما بين  الموارنة اللبنانيين ، يتنازعون على كل شيء ، وحيث لم يبق شيء في وطن كان ومضى ، يتنازعون كأنهم ينازعون الرمق الأخير ، تماما مثلما ينازع لبنان رمقه الأخير. لبنان، ذاك الوطن الذي بناه الموارنة أو بُني لهم ، كان ابتكارا  من ذهب ، إذ ليس سهلا أن يُبنى وطن .  كانت " الفكرة  اللبنانية "  ابتكارا  مارونيا خالصا ، مثلما كانت& ... المزيد

نظرية " العنب الحامض" ... 2019-09-30

نظرية  " العنب الحامض" ...
 من الجلسات الشهيرة لإستجواب الحكومة اللبنانية قبل الحرب الملعونة في  العام1975، واحدة كان فيها رشيد كرامي  رئيسا للحكومة ، و كان صائب سلام في مقاعد المعارضة .  عن طريق السهو ، خرج  رشيد كرامي عن قواعد اللغة ، فكسر " المفعول به "  ، فتصدى له  صائب سلام طالبا " الكلام بالنظام " وقال : ـ  لقد كسرت حيث يجب النصب  ـ أجابه كرامي : لقد ... المزيد

كونفوشيوس ومعمر القذافي 2019-09-23

كونفوشيوس ومعمر القذافي
 اختلف الناس ومازالوا  يختلفون حول : من يحكم ؟ الفيلسوف ؟  من يحدده ؟ الأقوى ؟ ماذا لو طغى وتجبر؟ الأغنى ؟ ماذا  لو باع واشترى ؟ النخبة ؟ من هي؟   الشعب ؟ ماذا عن الغوغاء ؟ طرح الإغريق هذه الأسئلة وأورثوها للبشر، ومازل البشر متلاطمين حول الإجابات ومتعاركين حول القناعات . لو حبس الإغريق تلك الأسئلة  وأبقوها في داخل عقولهم وأفواههم ، كانوا أراحوا البشر وبقيت ... المزيد

لبنان بين التحزيب والتخريب 2019-09-16

لبنان بين التحزيب والتخريب
 قالت  العرب قديما : فلان يعرف من أين تؤكل الكتف. الأحزاب اللبنانية عصرنت قول العرب وحدثته وحولته سلوكا عنوانه : الأحزاب تعرف من أين تؤكل الدولة. قديما أنشد العرب شعرا غزيرا في كيفية أكل الكتف ، فقال أحدهم : إني لأعرف ظهر الضفن أعدله / و أعرف أني آكل الكتفا  وقال آخر : أني على ما ترين من كبري / أعلم من أين تؤكل الكتف . ـ ومن لا يأكل الكتف ؟  ـ يجيبنا  فقيه اللغة وال ... المزيد

كيف أسقطت الأحزاب الدولة اللبنانية ؟ 2019-09-06

كيف أسقطت الأحزاب الدولة اللبنانية ؟
 قبل الحرب المشؤومة في العام 1975، تنازعت الأحزاب اللبنانية وأبدعت في شعارات الفرقة . ولما تحول النزاع صراعا ، سقطت الدولة و بقيت الأحزاب .   كأن استراتيجية الأحزاب تمحورت حول تقويض الدولة ليحيا الحزبيون ، ومنذ عقود خمس، مازالت الأحزاب فوق الدولة ، وما زالت الدولة تحت الأحزاب .   وقد تأتي خمسة عقود جديدة من دون ان تقوم الأحزاب عن الدولة ، فالأحزاب على ما يبدو ويظهر ،لاتريد قي ... المزيد

العراق الصامت ... أو الصامد؟ 2019-08-31

العراق الصامت  ... أو الصامد؟
 اعرف ان هذه المقالة  قد تثير المقولات وتنحو علي باللائمات ، وبعضها قد يكون من الخبيثات اللئيمات . لكن قناعة تبقى معلقة على مثقفين ومفكرين وسياسيين وزملاء مهنة عراقيين ، يدركون  الفارق العميق في الكتابة والقول  بين الأنظمة والشعوب ، وهذا ينطبق على حال الأنظمة السياسية العراقية .  فتلك الأنظمة التي تعاقبت على العراق ، واستغرقتها الصراعات والمقتلات اليومية والمذابح الموسمي ... المزيد
«  ‹  1  ›  »
أرشيف القسم