حادثة تصدم الجسم الإعلامي في لبنان

إعداد - روبير عويدات

2021.01.04 - 06:40
Facebook Share
طباعة

 صُدم الجسم الإعلامي في لبنان بعد انتشار فيديو يظهر الإعلامية كارلا جحا وابنتيها داخل سيارة وهم يبكون ويصرخون بعد اعتداء عنصر من قوى الأمن الداخلي على زوجها المحامي جيمي حدشيتي بالضرب والسباب.

ما أثار عاصفةً من التنديد والغضب بين الإعلاميين اللبنانيين، و مطالبة وزير الداخلية تحويل هؤلاء العناصر إلى التحقيق والعقوبات المسلكية وإعادة النظر في تعامل قوى الأمن الداخلي مع المواطنين عموماً، ومع الإعلاميين والمحامين وباقي أصحاب المهن الحرة في لبنان.

وفي المعلومات ان المحامي جيمي حدشيتي زوج الاعلامية كارلا جحا نقل فجراً إلى نظارة مخفر حمانا، حيث يتم التحقيق معه، وأصبح الملف بين ايدي القاضي فادي عقيقي.

ردود الفعل حول الحادثة، كانت متفقة على رفض ما حصل، فقد قالت وزيرة الاعلام في حكومة تصريف الاعمال منال عبد الصمد:  مهما كان السبب ، فالمشهد مريب ومعيب! إهانة إعلامية وزوجها المحامي وضرب الأب امام أطفاله من قبل رجل أمن وصراخ الأطفال خوفاً على حياة والدهم..أي مظهر حضاري انعكس! هل كل شخص يأخذ حقه بيده؟ هل أصبحنا في  شريعة الغاب ؟

بدوره استنكر نقيب محرري الصحافة اللبنانية جوزف القصيفي ما تعرضت له الزميلة كلارا جحا وزوجها على يد عناصر من قوى الامن الداخلي قرب محلات قاروط في منطقة الشياح ، سواء لجهة كيل الشتائم لها ولمؤسستها والاعتداء بالضرب على زوجها المحامي امام اطفالهما قائلاً ان ما حصل هو ظاهرة متكررة لدى عناصر من قوى الامن تمثل فصولها في غير منطقة من دون اي اعتبار للعاملين في المهن الحرة ذوي المكانة القيادية في المجتمع، مطالباً أن يتوقف هذا النهجمن التعامل مع الاعلاميين والمصورين والمنتسبين الى نقابات المهن الحرة. واهاب بالقضاء ان ينظر في الامر وان يلاحق المعتدي، لا ان تقتصر المساءلة على من وقع عليه الاعتداء.

أما الاعلامية نانسي السبع فقد غردت قائلةً: ماذا يستطيع المرء أن يقول بعد مشاعدة هذا الفيديو ؟ ظهر لقوى الأمن أن المحامي جيمي حدشيتي "تنمّر" على القوى الامنية!؟هل من المعقول أن يُضرب أب أمام أولاده ؟أين هي دورات ضبط النفس؟ لو أطلق هذا المحامي النار في الهواء كغيره هل كنتم لتتجرؤا عليه؟ الآن المحامي موقوف بفصيلة الشياح أين هي نقابة المحامين؟

أما الإعلامية حليمة طبيعة فقد قالت : الذي وقع مع الزميلة كلارا جحا وزوجها شيء معيب  مهما كان السبب ولو كانت سيارتهم مركونة في موقف مخالف،  لا يجب أن تتعرض مواطنة وزوجها المحامي لكلام نابي والضرب.. الكيدية بالتعامل معيبة جدا.. وختمت طبيعة تغريدها بمعلومة قالت فيها أن الشرطي الدراج الذي ضرب الحامي حدشيتي عاد واعتدى عليه بالضرب في المخفر أمام الضباط.

بدورها غردت الإعلامية سمر أبو خليل قائلةً: الذي حصل معيب جداً ومحزن ...أصوات أطفال كارلا يثير الحزن في القلب، ليس هكذا تتم محاسبة القوى الأمنية للمواطنين، ليس على حساب الأطفال وأمام أعينهم،  من قال لكم أننا كمواطنين مكسر عصا او فرق عملة؟؟لماذا حولتم البلد لدولة بوليسية؟ وفق تعبيرها.

الإعلامية كارلا جحا غردت قبل ساعات قائلةً: لقد وصلت إلى بيتي الآن .. بلا زوجي ! حيث تمّ توقيفه رغم أنه محامي ولديه حصانة ، والأهم أن الحق معه، ذهبنا إلى فصيلة الشياح لندّعي لنتفاجئ بأننا أصبحنا مدّعى علينا، تم توقيف زوجي الذي تمت إهانته وضربه أمام أطفاله، وتم اقتياده وكأنه مجرم،  دولتنا المنهارة باتت دولة بوليسية!

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 7 + 10