هل يتم تزويد "أرماتا" بمدفع بلازما؟

2020.11.10 - 09:59
Facebook Share
طباعة

 لا تزال الأحاديث تدور عن احتمال تطوير دبابة "أرماتا" الروسية الواعدة وتزويدها بمدفع جديد.

وكان يتوقع أولا تزويدها بمدفع عيار 152 ملم من شأنه أن يحل محل مدفع عيار 125 ملم.
ويتميز المدفع المذكور بمواصفات جديدة تفوق كل مواصفات مدفع عيار 125 ملم. وبلغ طول قذيفة المدفع الجديد مترا واحدا تقريبا ويمكن أن يرمي بذخائر تضم اليورانيوم منخفض التخصيب. كما يمكن استخدام هذا المدفع لإطلاق الصواريخ المضادة للدبابات.
لكن فكرة تزويد "أرماتا" بهذا المدفع لم تطبق إلى حد الآن، الأمر الذي دفع بالمهندسين الروس إلى طرح فكرة تزويد الدبابة بمدفع قائم على مبادئ  فيزيائية جديدة أو بالأحرى تصميم مدفع حراري كهروكيميائي (مدفع بلازما).
وكانت وسائل الإعلام الروسية قد أفادت في وقت سابق بأن المادة الناسفة التي تحتوي عليها ذخيرة المدفع يتم تسخينها قبل أن توجه إلى ماسورة المدفع بضغط مرتفع، ثم يتم تحويل تلك المادة إلى البلازما بواسطة الكهرباء. وسيؤدي هذا الأمر، حسب المهندسين، إلى رفع السرعة الابتدائية للقذيفة حتى 4500 متر في الثانية.
وتحدث رئيس تحرير مجلة "أرسينال أوتيتشيستفا"  (ترسانة الوطن) الروسية، فيكتور موراخوفسكي عن احتمال استخدام مدفع البلازما وغيره من المدافع في دبابة "أرماتا" وقال إن شائعات عن تزويد "أرماتا" بمدفع بلازما خيالي بدأ تفشيها على خلفية حملة دعائية تدعي بـ"موت الدبابات كسلاح فعال في ميدان القتال واستبدالها بدرونات".
وقال إن تطوير دبابة "تي – 14" (أرماتا) وعربة المشاة القتالية (تي – 15) يمكن النظر إليها كمستقبل بعيد أو كاحتمال من احتمالات التحديث.
مع ذلك فإن المهمة المطروحة أمام الجيش الروسي الآن هي الإصرارعلى إنتاج دبابة "أرماتا" الحالية على دفعات بعدد مهما كان أكبر بصفتها أفضل دبابة في العالم.
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 4 + 7