مومياء الدب القديم تخضع لدراسة مفصلة

2020.09.14 - 10:51
Facebook Share
طباعة

 أعلن المكتب الصحفي لجامعة شمال - شرق سيبيريا الفدرالية، أن علماء الجامعة، سيبدأون بدراسة مومياء الدب القديم التي عثر عليها في جزر لياخوفسكي بياقوتيا.

 
 
وجاء في بيان المكتب الصحفي للجامعة، "سيدرس هذه المومياء طاقم مختبر متحف الماموث وعلم الأحافير الجزيئي، التابع لمعهد بحوث البيئة التطبيقية في الجامعة، مع زملائهم الروس والأجانب".
 
ويشير مكسيم تشيبراسوف، كبير الباحثين في مختبر متحف الماموث، إلى أنه من السابق لأوانه الحديث عن عمر هذه المومياء، وقال، "لتحديد العمر المطلق لهذا الدب، من الضروري إجراء تحليل الكربون المشع. وقد منح مكتشف المومياء علماء جامعة شمال-شرق سيبيريا الفدرالية حق دراسة هذه المومياء، حيث سيتم وضع برنامج شامل لدراستها".
 
ووفقا لرئيسة مختبر "علم الأحافير الجزيئي" لينا غريغوريفا، يعتبر اكتشاف مومياء هذا الدب القديم بكامل الأنسجة والأعضاء الداخلية الأول من نوعه في العالم، حيث سبق أن عثر العلماء على جماجم أو عظام هذا الدب سابقا.
 
وتقول، "جثة الدب كاملة الأعضاء الداخلية والأنسجة. لذلك علينا دراستها باستخدام أحدث الطرق العلمية في البحوث الجينية- الجزيئية والخلوية والميكروبيولوجية وغيرها. عموما ستكون دراسة هذه المومياء مشابهة لدراسة مومياء الماموث التي عثر عليها سابقا".
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 3 + 10