اشتباكات تودي بحياة قائد في "الدفاع الوطني" بدير الزور

2020.08.27 - 11:17
Facebook Share
طباعة

أدت اشتباكات مع مجموعة من المسحلين في ريف دير الزور الغربي- بادية قرية المسرب، إلى مقتل القيادي في "الدفاع الوطني" نزار الخرفان ومجموعة من عناصره .

وأقدم مسلحون ظهر اليوم الخميس على قتل أحد رعاة الغنم في البادية، مما دفع القوات المتواجدة في المنطقة للانطلاق إلى مكان الحادثة، مما أدى إلى اندلاع اشتباكات بين الطرفين، حيث تشير أصابع الاتهام لخلايا تنظيم "داعش" .

وعلمت "وكالة أنباء آسيا" من مصادر محلية، أن الاشتباكات جرت في بادية المسرب، واستمرت لساعات طويلة، مما أدى إلى وقوع إصابات بين الطرفين، حيث تم نقل عدد من عناصر الدفاع الوطني المصابين إلى مشافي المدينة لتلقي العلاج، في حين قضى خمسة عناصر إضافة إلى الخرفان، كما وقع عدد من القتلى والجرحى في صفوف العناصر المسلحة .

وتقوم قوات من الجيش السوري، بالتعاون مع القوات الرديفة في المنطقة، بعمليات تمشيط مستمرة بهدف القضاء على فلول التنظيم التي تنتشر في البادية .

وكان الأسبوع الماضي قد شهد انفجار عبوة ناسفة زرعها مسلحو التنظيم في ريف دير الزور الشرقيأ أدت إلى مقتل جنرال روسي وقائد الدفاع الوطني في مدينة الميادين تيسير الظاهر وعدد من العناصر .

يذكر أن المنطقة تنتشر فيها نقاط لقوات الجيش السوري والقوات الرديفة لحمايتها من خلايا التنظيم الإرهابي.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 9 + 6