روسيا: زيلينسكي بيده إنهاء الحرب

2022.12.09 - 07:32
Facebook Share
طباعة

قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، الخميس، إن الأمر بيد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الآن لإنهاء الحرب الدائرة في بلاده، في الوقت الذي تعهد به الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بمواصلة القتال رغم الانتقادات الغربية.

وقال بيسكوف إن "(الرئيس الأوكراني فولوديمير) زيلينسكي يعرف متى تنتهي، وقد تنتهي غدا إذا رغب في ذلك".

وتأتي تصريحات بيسكوف في أعقاب إفراج السلطات الروسية عن نجمة كرة السلة الأميركية بريتني غرينر في تبادل للسجناء، في حين أفرجت الولايات المتحدة عن تاجر أسلحة روسي.

وتحولت قضية غرينر إلى نقطة تحول رئيسية في الدبلوماسية الأميركية الروسية، وسط تدهور العلاقات الناجم عن حرب أوكرانيا.

وطالبت روسيا أوكرانيا مرارا بقبول الشروط الروسية لإنهاء القتال الذي دخل شهره العاشر، التي تتضمن اعتراف كييف بالاعتراف بشبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو عام 2014 كجزء من روسيا، والاعتراف أيضا بالأراضي الأخرى التي سيطرت عليها موسكو.
ورفض زيلينسكي والمسؤولون الأوكرانيون هذه الشروط مرارا، قائلين إن الحرب ستنتهي مع استعادة الأراضي المحتلة أو انسحاب القوات الروسية منها.

والأربعاء اعترف بوتين أن القتال في أوكرانيا "يمكن أن يكون عملية طويلة"، ووصف مكاسب موسكو البرية بأنها نتيجة مهمة لروسيا، قائلا إن بحر آزوف "أصبح البحر الداخلي لروسيا".

وقال بيسكوف خلال مؤتمر صحفي عبر الهاتف، إن موسكو لا تهدف إلى الاستيلاء على أراض جديدة، لكنه أشار إلى أن روسيا ستبذل جهودا حثيثة لاستعادة السيطرة على المناطق التي انسحبت منها بعد أسابيع فقط من ضمها في استفتاءات وصفتها أوكرانيا والغرب بغير القانونية.

وأضاف بيسكوف: "هناك أراض محتلة في عدة مناطق جديدة في الاتحاد الروسي بحاجة إلى التحرير".
 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 1 + 10