جنيفر لوبيز تعلن عن جزء ثانٍ من ألبومها الشهير بعد 20 عاماً

2022.11.26 - 03:56
Facebook Share
طباعة

 بعد مرور عشرين عاماً على ألبومها الغنائي (ذس إز مي… ذن) "هذا أنا… ثم"، أعلنت المغنية والممثلة جنيفر لوبيز، الجمعة 25 نوفمبر/تشرين الثاني 2022، أنها ستصدر العام المقبل جزءاً ثانياً بعنوان (ذس إز مي… ناو) "هذا أنا… الآن".

وشاركت المغنية البالغة من العمر 53 عاماً، والتي حذفت منشورات من حسابها الرسمي على إنستغرام في الآونة الأخيرة، مقطعاً مصوراً على منصة التواصل الاجتماعي، أعادت فيه نشر صورتها من غلاف ألبومها الذي صدر عام 2002 مرتدية ثوباً وقبعة زهريين، قبل أن تظهر بهيئتها الحالية وهي تقول "هذا أنا ثم… هذا أنا الآن".

وكان ألبوم عام 2002، الذي ضمَّ أغنيات ناجحة مثل (جيني فروم ذا بلوك) و(أول آي هاف)، مستوحى من علاقة لوبيز في ذلك الوقت بالممثل بن أفليك. وكان النجمان اللذان أطلق عليهما اسم "بنيفر" مخطوبين، لكنهما ألغيا زواجهما في 2003 قبل أن ينفصلا بعدها ببضعة أشهر.

وأعادا إحياء قصة حبهما مرة أخرى العام الماضي، وتزوّجا في الصيف، وفي منشورها على إنستغرام ذكرت لوبيز عناوين الأغنيات التي يضمها الألبوم، وعددها 13، من ضمنها أغنية تسمى (دير بن بارت تو)، (عزيزي بن الجزء الثاني).

ويشار إلى أنه قبل أشهر تزوّج النجمان الأمريكيان جنيفر لوبيز وبن أفليك، في زفافٍ بسيط جداً، بولاية لاس فيغاس، وحصلا خلاله على شهادة الزواج من دون أي مراسم احتفالية، ووسط تكتمٍ شديد، وبفستانٍ قديم يحمل توقيع زهير مراد.

ومن خلال نشرتها البريدية الخاصة، أعلنت نجمة البوب والممثلة الأمريكية أنها تزوّجت من بن أفليك في مقاطعة كلارك-نيفادا، بعد ما يُقارب 20 عاماً من خطبتهما الأولى.

وأكدت جنيفر لوبيز التقارير التي كانت أشارت إلى أنها ستتزوّج بشكلٍ سرّي، قبل أن تعلن الخبر، وبالفعل أعلنت J.Lo الخبر السعيد بعد زواجها، واصفةً زفافها بالحلم الذي حققته مع بن أفليك بعد فترة طويلة، والذي تحوّل إلى حقيقة.

كشفت لوبيز أيضاً عن الأجواء العامة التي رافقت الزفاف، كما أعاد الجمهور تداول اللقطات الأولى من حفل الزفاف على مواقع التواصل، بعدما وزّعت نشرتها البريدية، التي ظهر بها الزوجان في أجواءٍ رومانسية وبسيطة جداً.

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 4 + 7