مشاهير ماتوا بطرق أوجعت القلوب

2022.09.26 - 08:22
Facebook Share
طباعة

 هناك حكمة قديمة، تقول: "تعددت الأسباب، والموت واحد"، لكن هناك مشاهير صدموا الجميع، لوفاتهم بطرق أوجعت القلوب.

البعض تعرض لحوادث يصعب تفسيرها، بل إن هناك بعض الأشخاص، الذين يعتقدون أن قصص وفاة هؤلاء المشاهير غير قابلة للتصديق، ومثيرة للشك.

أسمهان

المطربة والممثلة السورية ماتت عن عمر 32 سنة، في حادث سيارة مثير للشك، حيث كانت في طريقها إلى رأس البر، لقضاء إجازة قصيرة مع إحدى صديقاتها، وفجأة انحرفت السيارة لتسقط في المياه.


وأدى الحادث إلى وفاة أسمهان وصديقتها، واختفى السائق دون أي أثر، وسط شكوك في أن يكون الحادث مدبراً. 

جون إريك هيكسوم

وقع الحادث عام 1982، وكان من المفترض أن يظهر الممثل الأميركي جون إريك هيكسوم في أحد مشاهد مسلسل "Cover Up"، وهو يضع الرصاصات داخل مسدسه. 

وتمت الاستعانة برصاصات فارغة قبل تنفيذ المشهد، وأثناء التحضيرات في الاستوديو شعر هيكسوم بالملل من طول فترة الانتظار، فقرر اللهو بالمسدس، وأفرغه من الذخيرة إلا واحدة، ليتظاهر بلعب "الروليت الروسي". 

لم يدرك جون إريك أن الرصاصة الزائفة قد تحدث إصابة حقيقية، لو تم إطلاقها من مسافة قريبة، وهو ما تعرض له وهو يلهو، وخضع لجراحة استمرت 5 ساعات، لمحاولة وقف النزيف، الذي أصابه في المخ، لكنه مات بعد 6 أيام، عن عمر 26 سنة.

 ناتالي وود


لا يعرف أحد الطريقة الحقيقية، التي ماتت بها الممثلة الأميركية ناتالي وود عام 1981.

وسافرت ناتالي وود في رحلة بحرية مع زوجها الممثل روبرت واجنر، وفجأة اختفت من على سطح القارب، ليُعثر على جثتها بعد أيام على أحد الشواطئ.

أنكر روبرت واجنر، وقائد المركب، رؤية ناتالي وود وهي تسقط في المياه، وقال واجنر إنه تشاجر مع زوجته قبل أن تذهب للنوم، لكن الفحص الطبي لجثمانها أكد أن سبب الوفاة هو الغرق، وأشياء أخرى لا يمكن تحديدها، حيث عثر الأطباء على كدمات في جسدها.

شارون تايت

وقعت الممثلة الأميركية الشابة شارون تايت ضحية لعملية قتل على يد إحدى العصابات في منزلها، حيث كانت تجلس مع أصدقائها.

اقتحم أفراد عصابة تشارلز مانسون المنزل، وقاموا بربط كل الموجودين وقتلوهم في جريمة تعد الأكثر مأساوية في تاريخ هوليوود.

تناول فيلم "Once Upon A Time...In Hollywood" قصة شارون تايت مع تغيير نهايتها الحزينة، حيث تدخل جيرانها بعد ملاحظة اقتراب سيارة أفراد العصابة من المنزل، ونجحوا في إبعادهم، وهو مشهد نهاية الفيلم كذلك.

كوبي براينت

توفي أسطورة كرة السلة الأميركية كوبي براينت، الذي لقي حتفه وابنته جيانا (13 عاماً)، في تحطم مروحية في لوس أنجلوس عن عمر 41 عاماً.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 4 + 2