كيف يمكنك أن تربّي طفلك دون أي مشاكل نفسية؟

ربى رياض عيسى

2022.09.07 - 11:07
Facebook Share
طباعة

 - علّم طفلك بعض المهارات
هل تظن بأن تأنيب طفلك عند قيامه بأي تصرّف خاطئ هو أمر صحيح؟ للأسف عزيزي القارئ، تعتبر تقنية التأنيب ودفع الطفل للشعور بالذنب أحد تقنيات التربية القديمة التي لم تعد فعّالة أبداً. ما عليك فعله هو أن تعلّم طفلك كيف يتجنّب خطأه في المرات القادمة عن طريق استخدامك للعواقب التي تحمل في طياتها مهارات حل المشاكل والتحكم في الدوافع والانضباط الذاتي.

- دع طفلك يرتكب الأخطاء
نعلم بأن عنوان هذه الفقرة قد يبدو مضللاً بعض الشيء، إلا أنه صحيح بالفعل! ننصحك عزيزي القارئ بأن تعلّم طفلك أن الأخطاء جزء لا يتجزأ من عملية التعلّم، واترك طفلك يتعلّم من نتائج أفعاله الطبيعية دون أن تدفعه للشعور بالخجل والإحراج مما فعل. وكما تحدّثنا في الفقرة السابقة، ننصحك عزيزي القارئ بأن تعلّم طفلك كيفية تجنب الوقوع في الخطأ[3].

- اسمح لطفلك أن يجرّب المشاعر السيئة
نعلم بأنك لا تقوى على رؤية طفلك يعاني من أي شعور سيء، إلا أنه من الضروري جداً عزيزي القارئ أن تترك طفلك يستكشف ماهية هذا الشعور في سن صغيرة كي لا يشعر بالصدمة عندما يكبر في السن. إن قمت بمساعدة طفلك في كل مرة يشعر بها بالحزن أو الوحدة، سيشعر طفلك بأنه عاجز عن حل مشاكله وحده. نحن بالطبع ندعوك إلى مساندة طفلك والوقوف في إلى جانبه عند شعوره بالحزن، إلا أننا ننصحك بعد حل مشاكله بدلاً منه.

- أخلق جوّا منزلياً متوازناً
يظنّ العديد من الآباء بأن معاقبة الأطفال على سلوكهم السيء هو الحل الأفضل، بينما يرى آخرون أن التساهل مع الأطفال واتباع أسلوب المكافآت وحسب يجلب نتائج أفضل. أما نحن فنعتقد بأن التوازن هو الحل الأمثل! الأمر لا يتعلّق بالثواب والعقاب وحسب، لذلك ننصحكم أعزاءنا القراء بخلق جو من التوازن العادل في المنزل، فمن المهم جداً ألا تميّزوا بين أطفالكم لأن أحدهم أجمل أو أذكى أو مطيع أكثر، لأن لهذه التصرفات نتائج وخيمة على صحة أطفالكم النفسية.

- أخلق جوّاً منزلياً متحاباً
يتأثر الأطفال بالكثير من الأمور والمشاكل التي تحدث في حياتنا اليومية، إلا أن هذا التأثر لا يظهر بشكل واضح إلا بعد فترة طويلة من الزمن. لذا نجد العديد من الأهالي الذين لا يكترثون إلى نتائج أفعالهم وتصرفاتهم أمام أطفالهم، لأنهم ببساطة لا يرون مدى تأثيرها عليهم. إن المنزل الذي يحتوي على مشاكل بين الأم والأب سيؤثر سلباً على صحة الأطفال النفسية، لذا إن كنتم تملكون خلافات فيما بينكم، عليكم أن تقوموا بحلّها بعيداً عن أعين أطفالكم.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 8 + 5