تفاصيل ما يجري بين "قسد" و"داعش" في سجن الحسكة

إعداد - عبير محمود

2022.01.21 - 08:14
Facebook Share
طباعة

 في متابعة لأحداث الحسكة، تشير المعلومات إلى أن الإرهابيين من تنظيم داعش الفارين من سجن الثانوية الصناعية يتحصنون بعدد ومن الأبنية المجاورة للسجن، وسط حركة نزوح كبيرة تشهدها أحياء عدة ضمن المدينة.


وحسب المعلومات، فإن إرهابيي داعش فروا من السجن وتواروا ضمن عدة أبنية قريبة، منها كلية الاقتصاد وأكاديمية لما يسمى الدفاع الذاتي من الجهة الجنوبية للسجن، كما يتحصن قسم من الفارين في مخبز الباسل شمال سجن الثانوية الصناعية.

ومع تواصل الاشتباكات بين قوات قسد المدعومة أمريكيا وعناصر تنظيم داعش الارهابي، وسط مساندة الطيران المروحي لقسد بتوجيه رشقات نارية باتجاه مناطق الاشتباك، تستمر حركة نزوح الأهالي من الاحياء الجنوبية في مدينة الحسكة جراء الفوضى وتحول المدينة لساحة معركة عنيفة.


وحسب مصدر أهلي، فقد تسببت الاشتباكات والقصف المروحي لطيران التحالف الأمريكي، بدمار كبير في البنى التحتية في حي غويران، ومنها تدمير جزء كبير معهد المراقبين الفنيين، الذي استهدف أيضاً كليتي الاقتصاد والهندسة المدينة.


وكانت قد اندلعت الاشتباكات ليلة أمس في محيط سجن الثانوية الصناعية بعد هجوم نفذه إرهابيو تنظيم “داعش” على محيط السجن بسيارتين مفخختين أسفر عن هروب عدد من عناصر التنظيم الإرهابي.


ورغم الدعم الجوي الأمريكي، إلا أن "قسد" لم تتمكن من السيطرة على السجن ومحيطه، لتفرض حظر تجول على الأهالي في حيي غويران والزهور وسط استنفار غير مسبوق في محيط السجن والأحياء القريبة.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 2 + 7