الجزائر تنتج لقاحها بالتعاون مع الصين

2021.09.18 - 10:00
Facebook Share
طباعة

كشف وزير الصناعة الصيدلانية الجزائري، لطفي بن باحمد، أن الجزائر ستنتج أول حقنة من اللقاح المضاد لفيروس كورونا في 29 ايلول الجاري.

وخلال حديثه لموقع "لا باتري نيوز" كشف الوزير بأن الجزائر ستنتج شهر أكتوبر أكثر من مليون جرعة، على أن يصل العدد تدريجيا إلى أكثر من 5 ملايين جرعة في كانون الثاني 2022.

وكانت وزارة الصناعة الصيدلانية الجزائرية، أكدت قبل أسبوعين بأن مشروع إنتاج اللقاح "كورونافاك" المضاد لفيروس كوفيد-19 من طرف المجمع العمومي صيدال بالشراكة مع مؤسسة سينوفاك الصينية يسير وفق البرنامج المحدد و"لا يعرف أي تأخر" وفق ما نقلته وكالة الأنباء الجزائرية.

وأضاف ذات المصدر أنه" تم استلام المادة الأولية في27 أب الماضي حسب شروط العقد، إذ تم الشروع في إجراء التحاليل البيولوجية والميكربيولوجية والتي ستدوم ثلاثة أسابيع".

وتسعى الجزائر إلى تلقيح ستّين في المئة من سكّان الولايات الكبرى الأكثر تضرّرًا من كوفيد-19، حسب ما جاء في بيان للرئاسة بعد انعقاد مجلس الوزراء نهاية أب.

وبلغ عدد الملقّحين في الجزائر أكثر من أربعة ملايين شخص، بينهم أقلّ من مليون فقط تلقّوا جرعتَين، رغم أنّ الوتيرة تسارعت خلال الأسبوعين الأخيرين ببلوغ تلقيح 200 ألف شخص يوميًا.

وفاق عدد الإصابات المسجّلة في الجزائر 200 ألف حالة منها 5,651 وفاة.

المصدر: الحرة 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 5 + 10