لاعبان يدخلان تاريخ "يورو 2020" من أوسع أبوابه

2021.06.14 - 08:33
Facebook Share
طباعة

دخل المهاجمان الفنلندي جويل بوهانبالو والمقدوني المخضرم غوران بانديف تاريخ نهائيات النسخة الـ16 لبطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم "يورو 2020"، من أوسع أبوابها.

وفجر منتخب فنلندا مفاجأة من العيار الثقيل في أول مباراة وظهور له في تاريخ بطولة أمم أوروبا، بفوزه على نظيره الدنماركي "الجريح" الذي فقد جهود نجمه كريستيان إريكسن لتعرضه لأزمة قلبية في الدقيقة 42 من زمن الشوط الأول للمباراة التي جمعتهما (0-1)، يوم السبت الماضي، على ملعب "باركن ستاديون" في العاصمة كوبنهاغن.

وأحرز المهاجم جويل بوهانبالو (26 عاما) هدف الفوز الوحيد التاريخي له، في الدقيقة 59 بتسديدة رأسية رائعة، ليصبح صاحب أول هدف لبلاده في تاريخ نهائيات بطولة القارة العجوز.

ويتقاسم منتخب فنلندا صدارة قائمة المجموعة الثانية، برصيد 3 نقاط، مع نظيره البلجيكي الذي تغلب على روسيا بثلاثية، يوم السبت الماضي أيضا، في ملعب "غازبروم أرينا" في مدينة بطرسبورغ الروسية.

كما أحرز المهاجم المقدوني المخضرم غوران بانديف (37 عاما) الهدف الأول لمنتخب بلاده في أول مشاركة له في نهائيات بطولة كأس أمم أوروبا لكرة القدم، وذلك في مرمى منتخب النمسا (1-3).

ويحتل منتخب النمسا صدارة المجموعة الثالثة، لنهائيات "يورو 2020"، المؤجلة من العام الماضي، بسبب جائحة كورونا "كوفيد-19"، برصيد 3 نقاط، متقدما بفارق الأهداف على منتخب هولندا الذي تغلب بدوره على نظيره الأوكراني (3-2) في اللقاء الذي جمعهما، يوم الأحد أيضا، على ملعب "يوهان كرويف أرينا"، في العاصمة أمستردام.

المصدر: RT

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 1 + 4