مقاطعة البضائع التركية مستمرة في أحياء حلبية: "لأنها تقتل أبناءنا"

إعداد حسان مراد

2020.01.21 - 08:41
Facebook Share
طباعة

 تستمر حملة مقاطعة البضائع التركية في حيي الأشرفية والشيخ مقصود في مدينة حلب، بدعوة من "مجلس الاقتصاد"، وبالتنسيق مع "حركة الشبيبة الثورية السورية".


وتم توزيع 1500 منشور حول مواصلة حملة المقاطعة اليوم، على المحلات التجارية والأسواق والمارة في الحييْن، مع التشديد على ضرورة استمرار مقاطعة البضائع والمنتجات التركية.


حملت البرشورات صوراً لجرحى مدنيين ممن فقدوا حياتهم أو أصيبوا بجروح بليغة من أطفال مدن شمال شرق سورية، كما وحملت عبارات "لا للمنتجات التركية"، و"قاطعوا البضائع التركية".


وأعلنت "الإدارة الذاتية" لشمال وشرق سورية حملة مقاطعة البضائع التركية، رداً على عملية "نبع السلام" التركية على شمال وشرق سورية في التاسع من شهر اكتوبر/تشرين الأول 2019.


ويرى ناشطون أن الخطوة جيدة نوعاً ما، رغم أن البضائع التركية أرخص ثمناً، "لكن الاستمرار في شراء البضائع من دولة تحاول احتلال مناطقنا وتقتل أبناءنا غير مقبول"، متمنين أن تكون الحملة ذات فائدة وضغط اقتصادي على تركيا "علّها تخفف من توسعها في المنطقة".


وكان عدد من التجار وأصحاب المحال التجارية بإقليم كردستان العراق، قد قاطعوا البضائع التركية بعد مبادرة أطلقها ناشطون كرد في 22 أكتوبر/تشرين الأول الفائت، وقد لاقت رواجاً واسعاً في كبرى مدن الإقليم ليتم استبدال المنتجات التركية بأخرى عربية أو أجنبية.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 4 + 1