الضغط النفسي.. أسبابه وطرق علاجه

إعداد جيهان مارديني

2020.01.15 - 11:13
Facebook Share
طباعة



أصبحت الضغوطات النفسيّة مصاحبةً لحياة البشر نتيجة طبيعة الحياة السَّريعة، ومع التطورات والتكنولوجيا المتقدمة أصبح هناك جانب يؤثِّر في نفسية الأشخاص بسبب كثرة المسؤوليات وتشتت ذهن الإنسان في العديد من الجوانب

 وتختلف الأسباب التي تقبع وراء الإصابة بأي ضغوطات نفسيّة منها:
تغيّرات الحياة بشكلٍ عام فعدم انتظام الحياة يولِّد توتراً وانزعاجاً.
الضائقات الماليّة، حيث إنَّ الإنسان يحتاج إلى المال من أجل تغطية متطلبات الحياة، ولكن عند عدم توفر هذا المال لسببٍ ما فإنه يشعر بالضَّغط النفسي.
العمل، يعتبر العمل ومشاكله من أكثر الأسباب التي تسبب الضَّغط النفسي للشخص، حيث إنَّ كل شخص يحاوِل إبراز الأفضل من أجل التثبيت في العمل أو التقدّم فيه.
المشاكل الأسرية، فالمشاكِل التي تحدث في الأسرة سواء كانت بين الوالدين أو بين الإخوان والاخوات تؤثِّر سلباً على الشخص.


طرق علاج الضغوطات النفسيّة
اللجوء إلى تمارين اليوغا وتصفية الذهن, حيث من شأنها إزالة الضغط الذي يتعرض له الشخص وإعطائه الشعور بالراحة النفسية.
تغيير طريقة التفكير بالضَّغط النفسي وبمسببه، فالتفكير بطريقةٍ إيجابية والتركيز على إيجابيات أي أمرٍ من شأنه أن يغيِّر من تأثير الضَّغط النفسي وعلاجه.
المحافظة على التواصل مع الناس وبناء العلاقات الاجتماعيّة فالجلوس مع الناس والتحدّث معهم يساعد من خروج الشخص من دائرة الضَّغط النفسي.

 
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 6 + 8