الأربعاء 26 حزيران 2019م , الساعة 11:53 مساءاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



ديوكوفيتش: الفوز بلقب فرنسا المفتوحة مهمة شاقة

2019.05.23 04:47
Facebook Share
طباعة

 أمضى نوفاك ديوكوفيتش فترة جيدة امتدت لأسبوعين لعب فيها على الملاعب الرملية لكن اللاعب الصربي المصنف الأول عالميا اعترف بأن الفوز بلقب فرنسا المفتوحة للتنس للمرة الثانية في مسيرته سيكون مهمة شاقة بعد أن تلقى هزيمة ساحقة أمام الإسباني رفائيل نادال في نهائي إيطاليا المفتوحة الأسبوع الماضي.


وفاز ديوكوفيتش بلقب مدريد المفتوحة دون أن يخسر أي مجموعة ثم فاز في مباراتين ملحميتين أمام خوان مارتن ديل بوترو ثم دييجو شوارتزمان في روما قبل أن يخسر النهائي يوم الأحد الماضي أمام نادال المتألق 6-صفر و4-6 و6-1.


ولو نحينا هذه الهزيمة، فيبدو أن اللاعب الصربي بلغ قمة أدائه في توقيت مناسب استعدادا لفرنسا المفتوحة التي ستنطلق في 26 مايو/ آيار وستستمر حتى 9 يونيو/ حزيران.


لكن اللاعب القادم من بلجراد والبالغ من العمر 32 عاما والذي أحرز 15 لقبا في البطولات الأربع الكبرى، قال إن نادال وهو في نفس عمر ديوكوفيتش يعد المرشح الأبرز للفوز على ملاعب رولان جاروس.


كما أشار ديوكوفيتش أيضا إلى النمساوي دومينيك تيم المصنف الرابع عالميا، والذي يبلغ مع العمر 25 عاما، والإيطالي فابيو فونيني المصنف 11 عالميا والبالغ من العمر 31 عاما، كمنافسين قويين على اللقب.


وعقب الهزيمة أمام نادال قال ديوكوفيتش للصحفيين بنبرة هادئة "نادال هو المرشح الأول لنيل اللقب دون أدنى شك. ومن بعده يأتي أي لاعب آخر".


وأضاف "أعتقد أنها ستكون بطولة جيدة بالفعل. قدم دومينيك تيم عددا من العروض القوية وبإمكانه أن يلحق الهزيمة بأي منافس خاصة على الملاعب الرملية".


وفي إشارة إلى فوز الإيطالي فونيني في الدور قبل النهائي لبطولة مونت كارلو على نادال بنتيجة 6-4 و6-2 وقال "قدم فونيني مستويات عالية وأظهر قدراته أمام نادال في مونت كارلو.


وأكمل: "كل اللاعبين سيحاولون الوصول إلى قمة مستوياتهم في رولان جاروس. أتطلع إلى خوض مباريات البطولة".


وجاء تألق ديوكوفيتش على الملاعب الرملية بعد عدة أشهر من اهتزاز المستوى عقب التتويج بلقب استراليا المفتوحة حين فاز على نادال بثلاث مجموعات متتالية في يناير كانون الثاني الماضي.


لكن اللاعب الصربي خرج من دور الثمانية في بطولة مونت كارلو بعد أن ودع إنديان ويلز وميامي مبكرا وهذا ما أثار تكهنات مجموعة من النقاد بأن مستوى ديوكوفيتش يتجه للتراجع كما حدث في 2016 بعد فوزه ألقابه في فرنسا المفتوحة.


لكن اللاعب الصربي أسكت منتقديه بما قدمه من أداء في ايطاليا المفتوحة بما في ذلك الانتصار الكبير على ديل بوترو حين أنقذ نقطتين لحسم المباراة في المجموعة الثانية قبل أن يفوز على صديقه المقرب في المجموعة الثالثة.


وحقق ديوكوفيتش بالفعل إنجازا نادرا وهو الجمع بين ألقاب البطولات الأربع الكبرى في وقت واحد بعد فوزه في ويمبلدون 2015 ثم التتويج بلقب أمريكا المفتوحة في العام نفسه قبل الفوز بلقبي أستراليا المفتوحة ثم فرنسا المفتوحة في العام التالي.


واجتاز ديوكوفيتش فترة صعبة امتدت لعامين من إصابة تطلبت خضوعه لجراحة في المرفق ما تسبب في تراجع مستواه بشكل كبير.


لكن اللاعب الصربي انتفض بشكل مذهل واستعاد مستواه ليحرز لقبي ويمبلدون وأمريكا المفتوحة مجددا في 2018 ثم لقب استراليا المفتوحة هذا العام. 

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 3 + 10
 
الافتتاحية مع خضر عواركة المزيد ...   منبر آسيا المزيد ...   المجهر مع علي مخلوف المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
خامنئي: العراق القوي مفيد جداً لإيران بالصور: هكذا أحيت بلدية القاع ذكرى "فجر الجرود" بالصور: البخاري يودع الحجاج في مطار بيروت روحاني: لا مفاوضات مع ترامب بعد تخليه عن الإتفاق النووي بالفيديو: كارثة بيئية تصيب بحيرة القرعون بالفيديو: ماقصة الاشكال في الشياح؟ اشتباكات بين عائلتي الجمل وجعفر في الهرمل الأسد: سأزور إيران قريباً مجدداً.. أهالي الموقوفين الاسلاميين يعتصمون في طرابلس بالصورة: اعتصام  لموظفي "سعودي أوجيه" في طرابلس