الثلاثاء 11 كانون الأول 2018م , الساعة 04:25 مساءاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



كتبَ علي مخلوف: المنطقة كعلبة تبرج والأكفان موضة الموسم

خاص _ آسيا

2018.11.12 08:34
Facebook Share
طباعة

 على قارعة طريقٍ غفى طفلٌ يمنيٌّ على صوت صاروخٍ سعوديّ، وبات الكفن الزيّ الرسميَّ الأكثر انتشاراً.. بعد أنْ عانقت رقبة سوريٍّ سكّين وهابيّ، يُعود الحديث عن إدلب، بينما تنتفضُ صخور فلسطين للفظ الطارئين على الجغرافيا في مسيرات عودة.

في لبنان أطلت العمامة الهاشميّة بابتسامةٍ هادئةٍ، ردّت بوقارٍ وحذّرت، كما دعت البعض إلى ضبط "أنتيلاتهم".

أمّا ملفّ صانعي السجّاد التبريزيّ النوويّ، فقد استطاع إبراز تباين وجهات النظر، والخيارات بين الأوروبيّ والأمريكيّ، اضطرّت واشنطن لإعفاء بعض الدول بنسبٍ مختلفةٍ من العقوبات على النفط الإيرانيّ كونها تستورده.

وفي الخليج تنتفض جيناتُ الرفض في عروق الشعوب، لا للتطبيع، قالها كثيرون وباتوا يتكاثرون، الهربُ سيكون لاثنين على مايبدو، إمّا أميرٌ يهدّد ولي العهد، أو صحفيّ قد مالَ عن ولي الأمر. هناك في الربع الخالي يتعثّر الأمراء بدشاديشهم هرباً من إمكانيّة الاعتقال، ويرفع صحفيٌّ رايةً بيضاءَ عوضاً عن القلم بعدما لاقى الخاشقجي مصيره، ومع هذا وذاك تتعاظم أصوات الشجب لتطبيع حكومات الخليج مع إسرائيل، الأخيرةُ ردّت التحيّة لشعوب الخليج باعتداءٍ على غزّة، فهل تخجل حكوماتُ الخليج؟ يُجيبُ الأنا بالنفي.

سوريّاً، تعود إلى الواجهة أحداثُ شمال حماة، وإمكانيّة إطلاق بوق إسرافيل المُنذِر بالنهاية. معركة إدلب ليست بعيدةً، إذ تتكرّر خروقات المسلّحين باستهداف مواقعَ للجيش السوريّ.

أمّا فلسطينيّاً، فقد أعلنت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة بدء الردّ على جريمة الاحتلال في غزة ضدّ القياديّ الشهيد في كتائب القسام نور بركة، القبّة الحديديّة لم تنجح باعتراض إلّا 2 من أصل 17 صاروخاً، والمستوطنون يقضون ليلتهم في الملاجئ، فيما قطع نتنياهو زيارته إلى باريس وعاد إلى "تل أبيب" لمتابعة التطوّرات.

لبنانياً، ما زال تشكيل الحكومة معلّقاً، يقول بعضهم: إنَّ هناك انتظاراً لقرارٍ دوليٍّ يسمحُ لتيّار 14 آذار بالشروع في الحكومة، كونهم يرأسونها ممثّلةً بالحريري، ردَّ السيّد نصر الله على كلّ التساؤلات والاتّهامات، مؤكّداً على الجاهزيّة لأيّ عدوان.

كيف سيُحلّ ملفُّ إيران النووي؟ وماهي تأثيرات عقوبات أمريكا؟ هل سينفّذ الإسرائيليّ تمهيده الكلاميّ عن صواريخ حزب الله المخبأة بشنّ عدوان؟ ما مصير الحكومة اللبنانيّة بعد كلّ ما مر؟ أمّا عن الحملة الدوليّة لوقف الحرب على اليمن، فهل هي ورقة ابتزازٍ للرياض؟ أَمْ أنَّ الحرب باتت تُحرج واشنطن إنسانيّاً أمام المجتمع الدولي؟ هل سيبقى الاتّفاق الروسيّ ـ التركيّ في إدلب قيد التنفيذ؟ أمْ أنَّ خروقات المسلّحين ستُنهيه لتعود أصوات المدافع في إدلب؟ وقتها كيف سيتحرّك الأمريكي لإنقاذ مسلّحي الشمال؟ أَبَقِيَ شيءٌ من ذرائع الكيماويّ؟

المنطقةُ على صفيحٍ ساخن، هذه المنطقة التي تحوّلت إلى علبةِ تبرّجٍ يغلبُ عليها اللون القاتم، هنا في الشرق الأوسط تسقط الصواريخ التي كُتِبَ عليها عباراتُ شالوم على أنغام الليدي غاغا، هنا المنطقة التي بات فيها التوماهوك والكروز أشبه بأحمر شفاهٍ قاتل لأجل عيني إيفانكا، هنا الشرق الأوسط حيث يستنفر مصمّمو الأزياء لحياكة الأكفان.

جميع المقالات المنشورة في "منبر آسيا" تمثل رأي كتّابها فقط.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 9 + 1
 
منبر آسيا المزيد ...   ثقافة وفن المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...   صحة وجمال المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
خامنئي: العراق القوي مفيد جداً لإيران بالصور: هكذا أحيت بلدية القاع ذكرى "فجر الجرود" بالصور: البخاري يودع الحجاج في مطار بيروت روحاني: لا مفاوضات مع ترامب بعد تخليه عن الإتفاق النووي بالفيديو: كارثة بيئية تصيب بحيرة القرعون بالفيديو: ماقصة الاشكال في الشياح؟ اشتباكات بين عائلتي الجمل وجعفر في الهرمل الأسد: سأزور إيران قريباً مجدداً.. أهالي الموقوفين الاسلاميين يعتصمون في طرابلس بالصورة: اعتصام  لموظفي "سعودي أوجيه" في طرابلس